الجمعة , 24 مارس 2017
آخر الموضوعات
الرئيسية » أرشيف الوسم : نفاق

أرشيف الوسم : نفاق

المنافق كما لم تعرفه من قبل

hypocrite1

بقلم داليا رشوان مقدمة هامة جدا من المهم جدا وضع مقدمة لهذا الموضوع فهو ليس للتفرقة بين المسلمين ولكن لزيادة الوعي بخطر النفاق وتجنب انزلاق المسلم نفسه في هذا الخطر بالإضافة إلى زيادة القدره على تمييزه في الآخرين ومعاملتهم بما يقي المسلم سواء كفرد أو كمجتمع من شرهم، فعلى المسلم أن يقوم بإجراءات مناسبة عند تحديد العلامات المأساوية التي تجعل من الشخص منافقا. والمسألة لا تؤخذ بعصبية أو بسوء خلق ولكن بهدوء وذكاء وحنكة، ولتقريب وجهة نظري يمكن أن نتدبر فكرة أنواع الشخصيات واضطراباتها سواء الشخصية النرجسية أو الانعزالية أو الحدية أو الفصامية أوالاكتئابية أو المضادة للمجتمع أو الهستيرية أو ... أكمل القراءة »

إذا وعد أخلف

hypocrite

نقابل في حياتنا من يعدنا ثم حين يأتي وقت الوفاء بالوعد يخلف سواء كان هذا الوقت قريب أو بعيد. هناك ألف حجة وحجة لإخلاف الوعد ولكن أكثرها استفزازا أن منهم من يقول لك: الظروف اتغيرت حأعمل إيه؟ أنا مالي قدر ربنا هو أنا حأعرف علم الغيب؟ أو ربنا عايز كدة إيه اللي في أيدي أعمله؟ وهذه الحجج هي الأكثر إستفزازا لأنها تربط عمل وصفه الرسول عليه الصلاة والسلام على أنه من صفات المنافق وتربطه بوجوب الرضا عنه كاستسلام لشرع الله وخضوع شرعي. سمعت الشيخ الشعراوي يشرح سنة من سنن الله وهو أن من اضطر أن يستدين وكان صادقا مع الله ... أكمل القراءة »

وهل تصلح الحياة بلا كذب

128

بقلــم داليــا رشــوان الصدق يراه كثيرون هذه الأيام وكأنه درب من دروب الخيال ويعتبرون الكذب جزءا لا يتجزأ من الحياة العصرية وأصبحت نداءات العلماء والدعاة بتحري الصدق أشبه بكلام نظري وكيف لنا في مثل هذا الزمن أن نكون صادقين فلو صدقنا قد يفقد بعضنا أهله أو أصدقاءه أو حتى عمله أو زواجه وهناك ألف سبب وسبب يدفعنا دفعا لعدم التخلي عن الكذب وإيجاد المبررات المنطقية للتمسك بهذه الخصلة المذمومة. ولكني أريد في البداية لفت النظر لشئ هام وهو “اعتياد المعصية”، وللأسف هذا الداء يجعلنا ننظر لمن يدعو إلى القيم كأنه يتحدث عن شئ غريب، وكيف نغير من سلوكنا ومن وجهة ... أكمل القراءة »

الظهور على جثث الآخرين

skull_with_beanie

بقلــم داليــا رشــوان 24-11-2007 في كل مكان ومجال حولنا هناك أشخاص يحبون الظهور ولكنهم لا يحبون الرقي بالعمل والإجتهاد وأسهل وسائلهم لذلك هو هدم وتكسير كل من حولهم، حينئذ تجدهم واقفين شامخين لم يفعلوا شيئا إلا الظهور على جثث الآخرين. وللأسف هؤلاء في زماننا كثير، بل في بعض الأوقات أشعر أنهم الأغلبية، حتى هدموا مجتمعات بأكملها ليظهروا عظماء وحسِبَهم بعض الناس كذلك ولا يدرك الحقيقة سوى من اكتوى بنارهم أو من هو على علم بطبائع الناس من حوله، وهذه الحقيقة هي اختصارا أنهم ليسوا أعظم الناس ولكن أحقرهم وكل ما هنالك أنهم لم يتركوا فرصة لمنافس شريف. هي فكرة أنني ... أكمل القراءة »