الخميس , 18 يناير 2018
آخر الموضوعات
الرئيسية » أرشيف الوسم : زواج

أرشيف الوسم : زواج

بحث ياباني عن سبب للسعادة الزوجية

married

د. محمد علي حسن إذا أردت أن تكون سعيدة في حياتك الزوجية فعليك بهرمون السعادة “أوكسايتوسين” أو بإختيار زوجة أخري لزوجك لتكون بجانبك. صدقاً أي منهما أو كلاهما سوف يجعلك سعيدة مع زوجك، هذا ما أثبتها الأبحاث العلمية الحديثة وكذلك العلم الحديث أثبت أن التعدد يجلب السعادة الزوجية للزوجات بجانب الزوج، وأن الأصل في الحياة الزوجية السعـــــــيدة هو التعدد وليس الإفراد إليكم التفاصيل التي طال انتظارها: في البداية أحب أن أوضح غرضي من هذا البوست من خلال فهم الاختلافات البيولوجية بين الرجال والنساء، يمكن للأزواج والزوجات العثور على طرق لتشكيل روابط أعمق بينهما والتقليل من خلافاتهم الزوجية من أجل حياة زوجية سعيدة. ... أكمل القراءة »

الحب بين الزوجين

marriage1

بقلم هاني مراد الحب شعور قامت عليها حضارات، وثقافات، وألفت فيه آداب، وقبل كل ذلك، فهو من المبادئ التي قام عليها الإسلام، ولا يصح إلا بها! والحب في جوهره سمو وعطاء لا تقيّده الحدود! فكيف يرغب في جني ثماره من عدم جوهره؟ والحب المحض لا يكون إلا لله، وما عداه من أنواع الحب لا يثمر إلا إن كان تابعا له! فعندما ينازع حب المال أو الزوجة أو الأولاد، حب الله في قلب المؤمن، يكون ذلك وبالا عليه، لأن الله تعالى لا يقبل الشرك في قلب المؤمن! وغاية الحب النادر بين الزوجين أن تشعر الزوجة أنها لو خلقت رجلا، لكانت هي ... أكمل القراءة »

المرأة مرغوبة وراغبة

wife

بقلم عبد الله بن إبراهيم حبيب الأصل أن الرجل هو الذي يخطب المرأة، يسعي ويتقدم لها ويُبدي ويفصح عن رغبته في الإقتران والزواج بها وهي المرأة تنتظره. ولعلّ هذا من عادات المجتمعات وأقرته فطرة الإنسان والشرائع. والإستثناء أن المرأة هي التي تطلب الرجل وتعلن عن رغبتها فيه بالتزوج وتعرض نفسها عليه أو ترسل إليه أو يعرضها أبوها أو أخوها، كرغبة السيدة خديحة رضي الله عنها في الرسول صل الله عليه وسلم، و المرأة التي وهبت نفسها للنبيّ صل الله عليه وسلم. وعرض عمر بن الخطاب ابنته حفصة علي عثمان بن عفان وأبي بكر الصديق رضي الله عنه ثم تزوجها رسول الله صل ... أكمل القراءة »

الشتم والسب في الأسرة

السب

بقلم عبد الله بن إبراهيم حبيب منذ طفولتي أسمع الآباء والأمهات يشتمون أولادهم جِدّاً أو مزاحا، والولد يطرق رأسه لأسفل خجلا وحزنا أو يرفعه لأعلى ضحكا وفرحا …. وأنا شخصيا بحمد الله وفضله لم يشتماني أبي وأمي ولم أسمع منهما البذاءة كما أسمعها في الشارع من الكبار والصغار … وطالما قلت في المجالس وعلى المنابر أن الشتم والسب فسوق كما قال الرسول صل الله عليه وسلم وسوء أدب …. ولو من الوالدين للأولاد … تعوّد الأولاد أن يشتموا ويسكتوا …. من والديهم! وهذا السكوت طبيعي وبديهي …… إلا أن ما جدّ وبدا أن من الأولاد من يشتم أبويه في شتى ... أكمل القراءة »

لماذا تسوء العلاقات؟

علاقات

بقلم هاني مراد كثيرا ما نرى أو نرتبط بأناس نعتقد للوهلة الأولى أنهم أناس طيبون. بل قد تستمر تلك الوهلة الأولى حتى تربطنا بهؤلاء علاقة زواج أو صداقة. وغالبا ما تكون هذه العلاقات في بدئها وبداوتها علاقات طيبة. لكننا نرى بعد حين، تحول هذه العلاقات، حتى تنوء أو تنقطع. وتظهر لنا صفات في أولئك الذين ارتبطنا بهم، ما كانت تبدو لنا في بداية علاقتنا بهم. وتكشف الأحداث والاختبارات والمحن، خبيئة تلك النفوس! فما السبب في ذلك؟ وما الذي يبدد تلك الصورة الجميلة لهؤلاء؟ إنه الضعف البشري الذي يتجلى في صور عديدة، منها الطمع. فكل طرف من أطراف العلاقة يرغب في ... أكمل القراءة »

منْ الأوْلي بحُسن اللياقة؟

quarrel

بقلم عبد الله بن إبراهيم حبيب أن تكون الحِدّةُ في الكلام والغلظة والتّدَنّي في التحدّث عادة بحُجّة رفع الكُلْفة معصيةٌ لله، وسلوكٌ يشمئزّ منه العُقلاء وأصحاب الفِطر السليمة. في الحديث عن النبي ﷺ من صفات المنافقين: (إِنَّ للمنافقينَ علاماتٍ يُعرفونَ بِها: تحيتهم لعنةٌ، ) يُحيّي بعضهم بعضاً بالشتم واللّعن ..! سلوكٌ مُشين مع أي أحد وخصوصا مع من تلزمٌك صحبتهم (الوالدين والأولاد والزوجين والإخوة والأصحاب….. والمنطقُ العاقل : هو ما يَعِدُّ الإحترامَ أكثر والتقديرَ والإهتمام كلما ازدادت وتوطّدت العلاقة .. أمّا أن يكون العكس فهذا من التلبيس الذي تغترّ به النفوسُ ويوسوس به الشيطان … أن يَفقِدَ الإنسانُ حُسْنَ اللّياقة ... أكمل القراءة »

الطاقة السلبية في البيت / داليا رشوان

negative-energy

أكمل القراءة »

قبح الاعتياد / داليا رشوان

home

أكمل القراءة »

بداية التأقلم / داليا رشوان

adapt

أكمل القراءة »

من التناقض والغباء في صنف من النساء

زواج

بقلم عبد الله بن إبراهيم حبيب أن تُهمل زوجَها الطّيّب القوّام عليها الذي يقوم بواجباته نحوها ، ولا يقصّر في شيء … تهمل وتُقصّر هي في واجباتها نحوه المعنوية والحسّية … وقد يؤدّي ذلك إلي نزاعات ومشاكل تنتهي بالطلاق … ثُمّ تنتهي فترة العِدّة .. وتطول الأيام وتخلو بنفسها تتذكّر أياما جميلة مضت وتتوالي الخواطر عن معارف لها يعشْن مع أزواجهن في (تبات ونبات) …. وهي وحظها السيء العَكِر .. الليل طويل عليها والأرق (عدم النوم) من كثرة التفكير ….أحيانا …أقول أحيانا …. بعضهن (تكابر) وتكذب علي نفسها بأنه لا شيء من هذا يحدث لها ….. لكن واقعها عذاب ومرار من ... أكمل القراءة »