الجمعة , 23 فبراير 2018
آخر الموضوعات
الرئيسية » أرشيف الوسم : حياة

أرشيف الوسم : حياة

أزمة ضمير

ضمير

بقلم هاني مراد أزمة الضمير أساس كل تأخر، وقد أصبحت خللاً يطبع الشخصية في العالم العربي. ولهذه الأزمة أسباب عدة! فالسلوك الإنساني يحتاج إلى حارس! وإن كان الحارس في الغرب هو القانون، فإننا في عالمنا العربي نحتاج إلى وازع ديني ليوقظ الضمير الذي يحرس سلوكنا؛ وتقع الأزمة عند غياب ذلك الوازع الديني مع غياب القانون. فعلى المستوى الفكري، أصبح كل إنسان – بدعوى الحرية – غير مقيد في أفكاره! فأصبحت الغاية تبرر الوسيلة، وأصبحت تعاليم الخالق حبيسة الأرفف وصفحات الكتب! وبدعوى الحرية، أصبحت الأفكار الهدامة محل ترحيب وتنفيذ في عقول وأعمال الكثير. وعلى المستوى السلوكي، وبدعوى الحرية، ولغياب القانون، أصبح ... أكمل القراءة »

حديث الفسيلة ومعادلة الحياة

fasila

بقلم داليا رشوان قال رسول الله صل الله عليه وسلم (إِنْ قَامَتِ السَّاعَةُ وَفِي يَدِ أَحَدِكُمْ فَسِيلَةٌ، فَإِنِ اسْتَطَاعَ أَنْ لَا تَقُومَ حَتَّى يَغْرِسَهَا فَلْيَغْرِسْهَا). الفسيلة هي صغار النخل وهي تحتاج وقتا طويلا جدا حتى تصبح نخلة مثمرة. هذا الحديث كنت أسمعه ولم أكن أفهم قوته، فهناك من ذهب يتحدث في تفسيره عن سمات يوم القيامة حتى خرج بأن الحديث يتناقض مع وجود شر القوم عند قيام الساعة وهناك من رأى أن المعنى العام له أن على المسلم ألا يتوانى في عمل الخير وأن يكون إيجابيًّا مُنتجًا وفاعلاً في حياته ومجتمعه والحرص على الوقت والتفاؤل والأمل والتطلُّع إلى المستقبل بنظرة مشرقة. كنت أقرأ هذه ... أكمل القراءة »

الإنسان الصناعي

artifcl

بقلم هاني مراد في عصر طغيان الصناعة على الطبيعة، والمادة على الروح، أصبح الإنسان منتجا صناعيا! له صفات ومقومات المنتج الصناعي! وأصبح قدر كبير من شخصيته يُصنع صناعة زائفة! وكم نرى من كذابين على صفحات الإنترنت، يظهرون كل فضيلة، لكنهم يضمرون كل خسيسة! وكم نرى من كذاب في دنيا الناس يخدع أسرة حتى يتزوج من ابنتها، فإذا تزوجها أبدى لها وجهه الدعيّ. أصبحت الكلمات قوالب جافة، تفتقر إلى الصدق، وهو أولى مقوماتها! وافتقرتالأعمال إلى الإخلاص، فأضحت صوراً فارغة، أولى بها سلال القمامة!وغدا الكلام أكثر من الفعل، والكذب أغلب من الصدق، والخيانة أشهر من الأمانة، والوعود أكبر من الوفاء، والشر أطغى ... أكمل القراءة »

الحكمة من المرض

heart-(1)

بقلم هاني مراد في المرض، يُجرّد الإنسان من كل بأس، ومال، وسمو جاه، ومن نزعات الدنيا ورغدها، ويعرى من كل شيء، إلا روح تبقيه قيد الحياة، ورضا بأقل القليل، بهذه الروح! وحين تُسلب منك تلك النعم التي ألفتها فنسيتها، تشكر الله عليها – حين تعود إليك – كما لم تشكره من قبل. وفي المرض، نستجلي الأشياء الساذجة على حقيقتها، فتنال ما يليق بها من سناء، ونتحقق أن مجرد قعود دون ألم، نعمة تستوجب الشكر في كل آن، وأن كل خطوة نخطوها سائرين، لا يكافئها الحمد مع كل نفس! بل كل نفس يستحق ترديد الشكر بترديده. وفي المرض، تتبدى اليد المستحكمة ... أكمل القراءة »

فتنة الألم …والإيمان

Man-in-Darkness

بقلم أماني المرشدي كل من عرف الرجل أخبر أنه كان من أطيب الناس قلبا وأكثرهم حنانا وتسامحا وتعاطفا مع الفقراء والبائسين. كان لا يعطي الفقير حسنة في يده، بل كان يذهب الى السوق فيشتري قماشا يخيطه بيديه ويعطيه هدية لكل من رآه محتاجا له! كان يقف في مطبخه يطبخ طعاما مخصصا لكل فقير جائع! كان بشهادة القريبين منه حنونا رقيقا محبا لكل الناس، متواضعا بشوشا! فكيف فشل ذلك القلب الحنون في معرفة الله والإيمان به؟! لقد فقد الرجل إيمانه وأصبح يدعو الناس إلى نبذ الأديان لأنها من وجهة نظره أساطير الأولين! رغم أنه مسلم بالميلاد، لكنه اختار أن ينهي حياته ... أكمل القراءة »

لماذا نحن متخلفون؟

حضارة

بقلم هاني مراد تقبع الشعوب العربية في ذيل الأمم، تجرّ أذيال خيبتها، ويزداد انحطاطها، كلما ارتفع غيرها. واستحالت تلك الشعوب حيوانات منقرضة، لكنها تلبس لباس البشر! ولم لا وهي ما هي في معدلات القتل، والسرقة، والغش، والتزوير، والفساد، والرشوة، وما جانس ذلك من كل الجرائر؟ وإذا ما نحيّنا فحش الأمية، والفقر، والتشرد، وقصدنا النخب المثقفة من تلك الشعوب، رأينا العجب العاجب. فقسم من هذه النخب الدعيّة، ينحو في حياته نحو العلمانية والإلحاد! وقسم يسير في حياته لا يدرك ولا يرى منها سوى الطعام والشراب! ويضارع ذلك قسم المنتفعين، وأصحاب السلطة، واللصوص، والمهللين لكل فساد! فإذا جاوزنا هذه الحشود الغالبة، ونظرنا ... أكمل القراءة »

الإنسان يعبد الإنسان

religionpolitics

بقلم هاني مراد العلمانية في أبسط صورها، هي فصل الدنيا عن الدين. فهي لا تعترف بدور الدين في تسيير دفة الحياة، ولا تعرف الإله. كان انتشارها كأسلوب حياة، أمرا بدهيا، بعد دهمة عصور الظلام التي عاشتها أوربا باسم الدين! وحمل مشاعلها مفكرون على اختلاف الحقب والأزمان والبلدان، مثل مارتن لوثر، القسيس الألماني الذي ثار على سلطة الكنيسة وأسس مذهبه المعروف، والأديب الساخر فرانسوا فولتير؛ صاحب الرسائل الفلسفية، والمنافح عن الإصلاح الاجتماعي، وتوماس هوبز؛ أحد فلاسفة الفكر السياسي الحديث، وجان جاك روسو؛ الفيلسوف والناقد الاجتماعي نصير الحرية، وجون لوك؛ فيلسوف العقل الإنساني، ومونتسكيو؛ واضع نظرية فصل السلطات، ورينيه ديكارت؛ أبو الفلسفة ... أكمل القراءة »

لماذا نعاني؟

suffering

بقلم هاني مراد قد يتساءل بعضنا: لم نعاني في هذه الدنيا؟ لم لا نفرح في كل آن؟ أليس الكفار والملحدون يفرحون؟ ألسنا نحن المؤمنون أحق بالفرح منهم؟ وما فائدة الإيمان إن لم يجلب الفرح؟ لكن أيكون وقت الاختبار، وقتا للفرح؟ على أن الدنيا لن تشرق أو تألق دوما لمن كفر أو جحد، بخل أو طمع، حقد أو حسد، سرق أو غصب، ولن تبسم أبدا لمن ظلم أو عسف! وإن كان الفرح جديرا بنا، لكان أولى به من كان خيرا منا! لكن المستعرض لحياة العظماء، يراها ابتلاءات تتلو ابتلاءات، ولا يكاد يجوزها غيرهم. وقد تكون المعاناة عقابا لظلم، أو إصلاحا لفساد، ... أكمل القراءة »

الحب بين الزوجين

marriage1

بقلم هاني مراد الحب شعور قامت عليها حضارات، وثقافات، وألفت فيه آداب، وقبل كل ذلك، فهو من المبادئ التي قام عليها الإسلام، ولا يصح إلا بها! والحب في جوهره سمو وعطاء لا تقيّده الحدود! فكيف يرغب في جني ثماره من عدم جوهره؟ والحب المحض لا يكون إلا لله، وما عداه من أنواع الحب لا يثمر إلا إن كان تابعا له! فعندما ينازع حب المال أو الزوجة أو الأولاد، حب الله في قلب المؤمن، يكون ذلك وبالا عليه، لأن الله تعالى لا يقبل الشرك في قلب المؤمن! وغاية الحب النادر بين الزوجين أن تشعر الزوجة أنها لو خلقت رجلا، لكانت هي ... أكمل القراءة »

صناعة الأصنام

passant

بقلم هاني مراد أصبحت مصر كلها تتحدث فجأة عن خبر زواج أحد الدعاة بفتاة بدأ نجم شهرتها في البزوغ. وبغض النظر عن كل ما يتعلق بالزواج لأن ذلك أمر شخصي، فما لفت انتباهي هو أننا نشهد مرحلة صناعة صنم جديد. فمعظم الممثلين ومنهم معظم الدعاة الجدد، ما هم إلا أصنام، نحتت بعناية فائقة لكي يعبدها الشباب الذي لا يجد القدوة والمثل في مجتمعات يسيطر عليها إعلام هدم وتخريب العقول. ولأن الدعاة الجدد جزء لا يتجزأ من هذا الإعلام الهدام، فلا بد أن يتميز هؤلاء بالوسامة والأناقة للإيقاع بالجمهور! ولأن وظيفة هؤلاء الدعاة من النجوم الجدد هي تفريغ طاقة الشباب وفهمهم ... أكمل القراءة »