الخميس , 27 يوليو 2017
آخر الموضوعات
الرئيسية » كتاب آخرون » الشيخ عبد الله حبيب

الشيخ عبد الله حبيب

منْ الأوْلي بحُسن اللياقة؟

quarrel

بقلم عبد الله بن إبراهيم حبيب أن تكون الحِدّةُ في الكلام والغلظة والتّدَنّي في التحدّث عادة بحُجّة رفع الكُلْفة معصيةٌ لله، وسلوكٌ يشمئزّ منه العُقلاء وأصحاب الفِطر السليمة. في الحديث عن النبي ﷺ من صفات المنافقين: (إِنَّ للمنافقينَ علاماتٍ يُعرفونَ بِها: تحيتهم لعنةٌ، ) يُحيّي بعضهم بعضاً بالشتم واللّعن ..! سلوكٌ مُشين مع أي أحد وخصوصا مع من تلزمٌك صحبتهم (الوالدين والأولاد والزوجين والإخوة والأصحاب….. والمنطقُ العاقل : هو ما يَعِدُّ الإحترامَ أكثر والتقديرَ والإهتمام كلما ازدادت وتوطّدت العلاقة .. أمّا أن يكون العكس فهذا من التلبيس الذي تغترّ به النفوسُ ويوسوس به الشيطان … أن يَفقِدَ الإنسانُ حُسْنَ اللّياقة ... أكمل القراءة »

هل أنت مؤمن؟!

الإيمان

بقلم عبد الله بن إبراهيم حبيب هل تؤمن؟! ما معني الإيمان؟! الإيمان : التّصْدِيق وأن تَصْدُق في تصدِيقك فتعمل … فالإيمان ليس مجرد القول باللسان فلقد نفاه الله سبحانه وتعالي عن أناس … قال تعالي : وَمِنَ النَّاسِ مَنْ يَقُولُ آمَنَّا بِاللَّهِ وَبِالْيَوْمِ الْآخِرِ وَمَا هُمْ بِمُؤْمِنِينَ (8) يُخَادِعُونَ اللَّهَ وَالَّذِينَ آمَنُوا وَمَا يَخْدَعُونَ إِلَّا أَنْفُسَهُمْ وَمَا يَشْعُرُونَ (9) فِي قُلُوبِهِمْ مَرَضٌ فَزَادَهُمُ اللَّهُ مَرَضًا وَلَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ بِمَا كَانُوا يَكْذِبُونَ (10) البقرة ولا شك أنك تعرف أنهم المنافقون … وليس الإيمان مجرد أشكال لا روح فيها أو مظاهر لا فائدة وراءها .. قال سبحانه : لَيْسَ الْبِرَّ أَنْ تُوَلُّوا ... أكمل القراءة »

المخرج من الواقع الأليم

wayout

بقلم عبد الله بن إبراهيم حبيب قالوا: (الناس علي دين ملوكهم) دين : يعني نظام، وهذا حقيقة يشهد لها الواقع إن خيرا وإن شرا أي إن كان الحاكم مُصلِحاً عادلاً كان الناس كذلك وإن كان مُفسِداً ظالماً كانوا أيضا كذلك، لذلك يجب العناية وبالغ الإهتمام  باختيار من يتولي أمرا من أمور الناس وفي هذا نجد النصوص. يقول الشيخ محمد الغزالي رحمه الله في كتابه خُلُق المسلم موضوع الأمانة (ألا ترى إلى يوسف الصديق؟ إنه لم يرشح نفسه لإدارة شئون المال بنبوته وتقواه فحسب، بل بحفظه وعلمه أيضا: (قال اجعلني على خزائن الأرض إني حفيظ عليم) اهـ وتعددت أحاديث النبي صلي الله ... أكمل القراءة »

من التناقض والغباء في صنف من النساء

زواج

بقلم عبد الله بن إبراهيم حبيب أن تُهمل زوجَها الطّيّب القوّام عليها الذي يقوم بواجباته نحوها ، ولا يقصّر في شيء … تهمل وتُقصّر هي في واجباتها نحوه المعنوية والحسّية … وقد يؤدّي ذلك إلي نزاعات ومشاكل تنتهي بالطلاق … ثُمّ تنتهي فترة العِدّة .. وتطول الأيام وتخلو بنفسها تتذكّر أياما جميلة مضت وتتوالي الخواطر عن معارف لها يعشْن مع أزواجهن في (تبات ونبات) …. وهي وحظها السيء العَكِر .. الليل طويل عليها والأرق (عدم النوم) من كثرة التفكير ….أحيانا …أقول أحيانا …. بعضهن (تكابر) وتكذب علي نفسها بأنه لا شيء من هذا يحدث لها ….. لكن واقعها عذاب ومرار من ... أكمل القراءة »

معنى وعلاج الغضب من السُّنّة

anger1

بقلم عبد الله بن إبراهيم حبيب ما معني وصية الرسول ﷺ (لا تغضب)؟ (…قَوْلُهُ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ لِمَنِ اسْتَوْصَاهُ: لَا تَغْضَبْ يَحْتَمِلُ أَمْرَيْنِ: أَحَدُهُمَا: أَنْ يَكُونَ مُرَادُهُ الْأَمْرَ بِالْأَسْبَابِ الَّتِي تُوجِبُ حُسْنَ الْخُلُقِ مِنَ الْكَرَمِ وَالسَّخَاءِ وَالْحِلْمِ وَالْحَيَاءِ وَالتَّوَاضُعِ وَالِاحْتِمَالِ وَكَفِّ الْأَذَى، وَالصَّفْحِ وَالْعَفْوِ، وَكَظْمِ الْغَيْظِ، وَالطَّلَاقَةِ وَالْبِشْرِ، وَنَحْوِ ذَلِكَ مِنَ الْأَخْلَاقِ الْجَمِيلَةِ، فَإِنَّ النَّفْسَ إِذَا تَخَلَّقَتْ بِهَذِهِ الْأَخْلَاقِ، وَصَارَتْ لَهَا عَادَةً أَوْجَبَ لَهَا ذَلِكَ دَفْعَ الْغَضَبِ عِنْدَ حُصُولِ أَسْبَابِهِ. وَالثَّانِي: أَنْ يَكُونَ الْمُرَادُ لَا تَعْمَلْ بِمُقْتَضَى الْغَضَبِ إِذَا حَصَلَ لَكَ، بَلْ جَاهِدْ نَفْسَكَ عَلَى تَرْكِ تَنْفِيذِهِ وَالْعَمَلِ بِمَا يَأْمُرُ بِهِ، فَإِنَّ الْغَضَبَ إِذَا مَلَكَ ابْنَ آدَمَ كَانَ الْآمِرَ وَالنَّاهِيَ ... أكمل القراءة »

مرتب الزوجة

money

بقلم عبد بن ابراهيم حبيب المرأة العاملة (الموظفة) التي لها دخل مالي شهري ومتزوجة ، إذا لم تتعاون مع زوجها بمقدار من المال في الإنفاق علي البيت – مقابل غيابها عنه وقت العمل – باتفاق وتراضٍ إذا فعلت أين تصرف باقي دخلها؟! من حق الزوج أن يعلم ، ويجب عليها أن تعلمه بصدق وأمانة وحُب ولا يجوز لها أن تُخفي شيئا منه ما دام التوادّ والتراحم سائدا بينهما وعليه أن يقدّر ذلك لها …. وإذا لم تشارك زوجها في الإنفاق بمقدار متفق عليه ورفضت ! ما السبب من وجهة نظرها؟ ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ولها ، بل عليها أن تُعين أهلها ، أبا ... أكمل القراءة »