الخميس , 22 فبراير 2018
آخر الموضوعات
الرئيسية » داليويات » نفسية (صفحة 7)

نفسية

البطالة الوهمية

1451577329

البطالة في رأيي هي واقع من صنع الشباب أنفسهم حلها بأيديهم هم فقط هذا ليس إفتراءا مني عليهم وهذه هي الأسباب: إن بلادنا العربية في حاجة شديدة للعمالة لذا فإن البطالة ليست ناتجة عن ضعف سوق العمل ولكن ضعف قدرات الشباب من عدة أوجه: (1)  فقد الجدية والإهتمام بالعمل والتركيز فيه على إختلاف نوعية هذا العمل من البسيط إلى ما هو غاية في التعقيد: دخلت أحد المحال التجارية لأشتري هدية صغيرة فوجدت شباب في أول العشرينات يعملون داخل هذا المحل فسعدت بهم كثيرا وظللت أتابعهم فأخذ أحدهم مني الهدية ليغلفها وفوجئت أنه ظل حوالي عشر دقائق يحاول ثم فشل فشلا ... أكمل القراءة »

إلى القارئين والقارئات والدارسين والدارسات

القراءة_1

هذه دعوة لكل من يقرأ كتاب أو يُحصِّل علم هذا رجاء حار مستميت كي ينتفع المجتمع بعلمكم على مدى سنوات طويلة تعاملت مع الكثير والكثير ممن يدرسون أو استمروا في الدراسة الأكاديمية للحصول على الماجستير والدكتوراه، تعاملت أيضا مع الباحثين عن العلم والثقافة في الكتب وراقبت الدعاة والشيوخ العاملين في الدعوة الإسلامية، ووجدت ما هو مشترك بين الجميع كعرب بشكل عام وهو ما يعتبر من أهم أسباب التدهور العلمي العام مع وجود عدد هائل لدينا من خريجي الكليات والمعاهد سنويا وحصول عدد آخر ليس بقليل أيضا على درجات الماجستير والدكتوراة. أولا: يتعامل المواطن العربي مع الكتاب وما تحتويه من مادة ... أكمل القراءة »

من أجل أن ترتقي بمهاراتك الشخصية

soft-skills-training

ذهبت للحصول على دبلوم من احدى معاهد التدريب التي قدمت منح للشباب للمشاركة في تنمية مهاراتهم في فترة ما بعد الثورة وذلك إيمانا مني بأن أحد التغييرات التي يجب أن نحدثها في أنفسنا بعد الثورة هي إجادة أعمالنا والعمل بحرفية أكبر والبحث عن سبل العطاء ببذل الجهد في العلم والعمل. كانت تلك المرة الأولى التي أحضر فيها شئ من هذا القبيل (دورة حرة) منذ سنوات. وكنت دائما أعيب على المدربين وألقي عليهم باللوم الكامل لأنهم يقومون بوظيفتهم بشكل آلي بعيدا عن الأساليب التعليمية التي تُخرج من بين أيديهم كوادر متفوقة في ما تدربت عليه ومعدة لمواكبة التكنولوجيا المعاصرة وهما أهم ... أكمل القراءة »

كوارث

disaster

أنا من عشاق قناة الجزيرة الوثائقية، ربما لأني أحب أن أتفكر فيما يحدث حولنا على أرض الواقع وأتأمل أفعال الله مع عباده ولا أحب متابعة قصص إختلقتها شخصيات مريضة لا تفيدني بشئ إلا بإضافة هما على هم. ومن أبرز ما يلفت نظري التأمل في الكوارث الطبيعية ليس لأني كئيبة ولكن لأنها مدعاة للتأمل، فهذا النوع من الكوارث تسمع عنه كل يوم ولا يلفت نظرك على الإطلاق بل قد تحول القناة وأنت ينتابك شعورا بالملل: “اففف كل شوية فيضانات، كل شوية حرايق، كل شوية عواصف وناس ميتة، النشرات دي بقت حاجة تزهق”. ولكن حين تكون في وسط هذه الكارثة فإن مثل ... أكمل القراءة »

العمر حسرة

disapp

لو سألتكم جميعا ما هي أجمل لحظات حياتكم، سيرجع كل منكم إلى الخلف سنواااااات طوييييييييلة ليقول من هو في سن الأربعين “أجمل أيامي أيام الكلية”، ويقول آخر في سن العشرين “أيام المدرسة” أو “أيام ما كنت مع فريق النادي”، هذه مشكلة كبيرة. الكل يريد النكوص إلى مرحلة الطفولة أو الشباب لأن المسؤوليات كانت أخف فأين القدوة. الكل يريد أن يتصابى فمن يقود. الكل يريد الهروب من المسئولية فمن يتحملها. في أيام الرسول صلى الله عليه وسلم كان الطفل يريد أن يكون شابا فيتصرف مثل الشباب والشاب يريد أن يصبح كهلا فيتصرف مثل الكهول والكل أكبر من سنه والكل يتسابق على القيادة ... أكمل القراءة »

ثقافة المتعة

اطفال يلعبون بالمطاط

الشعب العربي يفتقد لثقافة المتعة برجاله .. ونسائه إذا قرر أحدهم أن يتحمل مسئولية فهو لا يعرف كيف يتحملها بمتعة وإذا قرر أحدهم أن يلتزم لا يعرف كيف يلتزم بمتعة كل ما يعرفه أن كلمة “متعة” لا تقترن إلا بحرام وحين يبحث عنها قد تكون أمامه ولكنه لم يدرب عينيه أن ترى المتعة في حلال وإذا وجدها يستكثرها على نفسه ويتركها ويقول زاهد أو يقول “الدنيا سجن المؤمن وجنة الكافر” فأما الزهد فيقول عنه الإمام أحمد بن حنبل: “الزاهد من لا يفرح إذا زادت الدنيا ولا يحزن إذا نقصت”، إذا فليس معنى الزهد تعذيب النفس ونهيها عن الحلال لأن من ... أكمل القراءة »

متضغطوش عليا أنا معنديش وقت

stcnlptime33

يعاني الكثيرون والكثيرات من ضيق الوقت مما يحول دون انجازهم الكثير من الأعمال والمهام التي قد تكون فارقا شديدا في حياتهم سواء مع الله أو مع من حولهم في الله،وفي هذا الموضوع أردت أن أرتب معكم جميع الأفكار التي راودتني خلال حديثي مع من يعانون من ذلك لعلي أعود بالفائدة على أحد القراء ويكون لي ثواب انجازاته “يعني داخلة على طمع”  من بعض الأسباب التي لاحظتها وسأتناولها لاحقا بالتفصيل: × نقص الاهتمام × عدم القدرة على التنظيم × عدم القدرة على ترتيب الأولويات × الاحباط وقلة الحماس وتخيل عدم بلوغ المقصد × تخيل أن عدم الراحة هو أحد وسائل كسب ... أكمل القراءة »

خلطة سحرية

magic-trick

مشاكل كثير من الناس محصورة في وجود هدف على الرغم من أن ما يظهر فعليا من مظاهر مشكلات الحياة لا ينم عن ذلك، لكن بالعودة إلى نقطة الانطلاق تجد أنه لم يكن هناك أصلا نقطة انطلاق ولم يكن هناك أصلا نقطة متوقعة للوصول فكيف لنا أن نحسن السير في هذا الطريق .. نظريا وعمليا هذه الخطوات العشوائية هي سبب السقوط.  الإنسان الناجح هو في نظري الإنسان الذي يعرف ماذا يريد، ولديه هدف لكل أفعاله من أعقدها إلى أبسطها حتى لو كان الهدف مجرد الترفيه عن النفس للاستعداد إلى عمل آخر. والهدف له علاقة وثيقة بالوقت لأن الوقت هو ساحة تحقيق ... أكمل القراءة »

مافيش فايدة

كتبت كثيرا عن خطوات عملية يستطيع بها الشباب تحويل حياتهم من حياة مملة ليس لها قيمة، إلى حياة تستحق أن يحياها الإنسان يحدث بها فارقا ويستمتع بها في رضا من الله، وجهودي لم تكن فقط في الكتابة فأينما سنحت الفرصة تحدثت في الموضوعات التي أكتبها كوسيلة أخرى لنشر هذه الثقافة، لكن المشترك بين ردود الأفعال: “الكلام ده صح لكن بتكلمي مين ومين يسمع” “مافيش فايدة”، هذه النبرة السلبية التي تأخذنا إلى القاع وإلى الإحباط والتسليم بالحال المائل وتركه يزداد ويتفاقم بحجة أن لا أحد يسمع. ومن قال أن لا أحد يسمع؟ أنا تحدثت مع الكثير وكلهم متفقين معي وكلهم محبطين ... أكمل القراءة »

كيف تصبح مبدعا

726

ما هو الإبداع؟ هل هو الخروج عن المألوف كما يظن البعض سواء كان هذا الإنحراف إيجابيا أو سلبيا المهم أن يكون غريبا؟ لا اعتقد ذلك.  الإبداع الحقيقي من وجهة نظري هو إيجاد حل بسيط غير مألوف لمشكلة تواجهك والشخصية المبدعة هي التي تكرر هذه الحلول حتى أصبحت جزء من شخصيتها  هذا التعريف يحمل جزئيتين هامتين وهو أن الإبداع حل وأنه في إتجاه التيسير. لذا فإن الإبداع هو معنى إيجابي ولا يجوز إطلاقه على توجهات سلبية وليس كل الخروج عن المألوف إبداع.  حديثي هنا لا يتعلق بالإبداع الفني فالإبداع الفني مجال ضيق جدا وله مواصفات خاصة به أما الشخصية المبدعة فمجالها ... أكمل القراءة »