الأربعاء , 13 ديسمبر 2017
آخر الموضوعات
الرئيسية » داليويات » إسلامية » مفاهيم إسلامية

مفاهيم إسلامية

الشماتة والفرح في مصائب دول أخرى

irma

بقلم داليا رشوان يبدو أن هناك من لم يفهم رسالتي حين نشرت على الفيسبوك وقلت الآتي: بس علشان الناس الفرحانين في اعصار إرما وشمتانين والعملية وصلت لإن معظم المعلومات اللي بتتقال أساسا غير صحيحة وقولها يأتي من مجرد الرغبة في نزول عذاب الله على أمريكا اللي بيسلم منها كل سنة حوالي 20 ألف. إيه السنة في الحالة دي؟ لا أقصد في قوم عندهم مصيبة والله أعلم بيهم، لأ أنا بأقول السنة في قوم عذبوا بالفعل وأبيدوا لكفرهم زي قوم عاد وثمود: قال رسول الله صل الله عليه وسلم: لا تدخلوا على هؤلاء القوم -أصحاب الحجر- إلا أن تكونوا باكين، فإن ... أكمل القراءة »

دروس نتقوى بها على يومنا هذا

five-habits

حين خرج رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى غزوة خيبر، وعده الله فيها وعدا صريحا واضحا بالنصر. وإذا تأملت معي هذا الوعد ولم تعرف ما سيحدث، تعتقد أنها كانت أسهل غزوة يخرج إليها صلى الله عليه وسلم ولكنك تكتشف في النهاية أنها بالفعل أصعب غزوة. فمنذ بداية خروجهم، جاءت قبيلة غطفان لتصبح من ورائهم، وخيبر من أمامهم، في حصار يبدو مفزعا دون أي استعداد للتفاوض، ولكن صرفهم الله عنهم بشيء صغير حين نادى مناد فيهم من بعيد، فظنوا أن قومهم (غطفان) قد أصابهم شر، فذهبوا لإغاثتهم، وحين عادوا بعد أن اكتشفوا أنه إنذار كاذب، كانت نصف خيبر قد فتحت. ... أكمل القراءة »

هل النرجسي وغيره من مضطربي الشخصية يمكن أن يصبح مسلما صالحا؟

narcisstic

بقلم داليا رشوان اضطراب الشخصية ليس مرض نفسي ولكنه مجموعة سمات لأنواع من الشخصيات التي تركبت فيها عيوب أثناء النمو. المشكلة أن بعض هذه العيوب يكمن في صفات تنسف الأساس الذي يعين الإنسان على فعل الأعمال الصالحة، مثل أن تدور الحياة حول شخص هذا الإنسان في الشخصية النرجسية، أو الشك في الآخرين أو العدوان تجاه المجتمع في شخصيات أخرى لديها مشاكل في التعامل مع الناس. ولمزيد من فهم اضطرابات الشخصية يمكن مراجعة اضطرابات الشخصية وسماتها الأساسية في هذا الرابط. ما دفعني للتساؤل حول قابلية هذه الشخصيات للإصلاح هو أنني قابلتها كثيرا من حولي، سواء شخصيات بها اضطرابات مشابهة للتصنيف العالمي ... أكمل القراءة »

حديث التقمص الذي نحفظه جميعا ولا نتأثر به

plant

بقلم داليا رشوان حديث معروف، بسيط، يمر علينا فلا يأخذ من تفكيرنا الكثير، فلقد أصبح جزءا من تراثنا الإسلامي ومن الأحاديث التي نحفظها عن ظهر قلب منذ الصغر ولم تعد تمس فينا أي وتر. قال رسول الله صل الله عليه وسلم [لا يؤمن أحدكم حتى يحب لأخيه ما يحب لنفسه]  رواه البخاري ومسلم شئ جميل أن يحب المرء لأخيه ما يحب لنفسه فلقد حث الحديث على أن تكون النفس راقية ولكن هذا الحديث كان له عندي وقع آخر. نلاحظ في البداية “لا يؤمن” أي أن ما سيأتي من بعد ذلك شرط للإيمان. فما هو مضمون ما أتى كشرط للإيمان وما هي المعادلة ... أكمل القراءة »

“نقص من الثمرات” ومعنىً يدعو للتفكر

elders

بقلم داليا رشوان وقعت عيني على منشور يتحدث عن الأجر السريع لبر الوالدين وأنه كيفما تعامل والديك في نفس اللحظة تجد أبناءك يردون عليك نفس المعاملة. نظرت إلى المنشور بعمق وتذكرت أبنائي وأسلوبهم السيئ ومحاولتي المستميتة لبر والداي فلم أجد أي صلة. فبدأت أبحث في عقلي كيف كنت أعامل أبواي منذ صغري، أبحث عن أي عقوق خرج مني ولو دون أن أقصد حتى يعاملني أبنائي هكذا. وظللت مهمومة لأيام أراجع نفسي وأشعر أنني أستحق كل ما يحدث لي طالما أن الله كتبه علي. ولكن بينما أنا كذلك وأسمع القرآن كانت سورة البقرة تتكرر، وتأتي آية {وَلَنَبْلُوَنَّكُمْ بِشَيْءٍ مِّنَ الْخَوفْ وَالْجُوعِ ... أكمل القراءة »

آداب الاستئذان من المنزل إلى الواتس والفيسبوك

whatsapp

بقلم داليا رشوان قال الله سبحانه وتعالى: يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لا تَدْخُلُوا بُيُوتاً غَيْرَ بُيُوتِكُمْ حَتَّى تَسْتَأْنِسُوا وَتُسَلِّمُوا عَلَى أَهْلِهَا ذَلِكُمْ خَيْرٌ لَكُمْ لَعَلَّكُمْ تَذَكَّرُونَ * فَإِنْ لَمْ تَجِدُوا فِيهَا أَحَداً فَلا تَدْخُلُوهَا حَتَّى يُؤْذَنَ لَكُمْ وَإِنْ قِيلَ لَكُمُ ارْجِعُوا فَارْجِعُوا هُوَ أَزْكَى لَكُمْ وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ عَلِيمٌ * لَيْسَ عَلَيْكُمْ جُنَاحٌ أَنْ تَدْخُلُوا بُيُوتاً غَيْرَ مَسْكُونَةٍ فِيهَا مَتَاعٌ لَكُمْ وَاللَّهُ يَعْلَمُ مَا تُبْدُونَ وَمَا تَكْتُمُونَ [النور:27-29]. يحترم الإسلام خصوصية الفرد بشكلٍ عالٍ جدا على الرغم من أن كثير من الناس لا يلتفت إليه في عالم غاب عنه كثير من الأخلاق الراقية. وآداب الاستئذان أحد الآداب الهامة في حياة ... أكمل القراءة »

المنافق كما لم تعرفه من قبل

hypocrite1

بقلم داليا رشوان مقدمة هامة جدا من المهم جدا وضع مقدمة لهذا الموضوع فهو ليس للتفرقة بين المسلمين ولكن لزيادة الوعي بخطر النفاق وتجنب انزلاق المسلم نفسه في هذا الخطر بالإضافة إلى زيادة القدره على تمييزه في الآخرين ومعاملتهم بما يقي المسلم سواء كفرد أو كمجتمع من شرهم، فعلى المسلم أن يقوم بإجراءات مناسبة عند تحديد العلامات المأساوية التي تجعل من الشخص منافقا. والمسألة لا تؤخذ بعصبية أو بسوء خلق ولكن بهدوء وذكاء وحنكة، ولتقريب وجهة نظري يمكن أن نتدبر فكرة أنواع الشخصيات واضطراباتها سواء الشخصية النرجسية أو الانعزالية أو الحدية أو الفصامية أوالاكتئابية أو المضادة للمجتمع أو الهستيرية أو ... أكمل القراءة »

حائط الكآبة داخلك كيف تهدمه؟

wall

بقلم داليا رشوان في خضم الحياة وتعقيداتها الحالية في دولنا العربية أجد عددا كبيرا ممن تأثر بهذه الحالة ينتظر الفرج وهو لا يفعل شئ فقط ينتظر في حالة سلبية وكآبة عارمة. ما لا يعرفه هو أن الأمور حين تنصلح سيظل على حاله بعد أن اعتاد لسنوات الانتظار دون أي نشاط إيجابي يذكر وأصبحت هذه الحالة السلبية الكئيبة جزءا لا يتجزأ من شخصيته. حين أتحدث مع مثل هذه الشخصيات أحاول جاهدة أن أحمسها على العمل وأشعر أنني قد أعطيتها جرعة من الحماس ثم بعد أيام أجدها وقد ثبتت مكانها في القاع لا تتحرك. ولكني لا أيأس وأعود وأكرر الجرعة التحفيزية على ... أكمل القراءة »

أصحاب السبت لم يتركوا لأحد حجة

sabt

بقلم داليا رشوان كنت أتأمل قصة أصحاب السبت (لمن لا يعرفها يمكن مراجعتها من هنا). قطعت هذه القصة الحجة على كل من يختلق مبررات يريح بها نفسه ليتعامل بما يخالف شرع الله مع مستجدات الحياة والابتلاءات التي يواجهها خلال مسيرة حياته، تلك التي تضعه في اختيار بين المصلحة الظاهرة وحدود الله. أصحاب السبت اضطروا إلى مخالفة أمر الله لأسباب جوهرية بالنسبة لنا، وبلغة اليوم أتخيل أنهم كانوا يقولون لبعضهم البعض: “ده أكل العيش، حتدخلوا الدين في كل حاجة، حنعيش إزاي،  مناكلش يعني، فقه الضرورة، الضرورات تبيح المحظورات، نوكل أولادنا منين، المهم ناكل مش عايزين غير كدة، اللي بيقولوا لكم حرام ... أكمل القراءة »

أعد ترتيب أولوياتك إن كنت تفشل في الجمع بين الصيام والطاعة في العشر الأوائل من ذي الحجة

ta3a

بقلم داليا رشوان عنوان الموضوع غريب لكن هذه هي الحقيقة المستفزة ا!! لو أيقن الناس حقيقة معنى الصيام وطبقوه حرفيا لكان الصيام لهم شاملا جامعا لجميع أنواع الطاعات لكن الحقيقة ليست بهذا الشمول. أحد الأمثلة على أرض الواقع لصائم منذ اليوم الأول من الأيام العشرة الأوائل من شهر ذي الحجة يقوم من نومه بأعصاب مشدودة لأنه لم يأخذ شايه أو قهوته صباحا ثم يذهب إلى عمله خاملا غير قادر على أي إنجاز والمبرر أنه صائم وسيظل هكذا لمدة عشرة أيام. قد يعطل مصالح الناس أو قد يقلل من إنتاجية المكان أو قد يضايق زملاءه ويضع عليهم عبء عمله ويحملهم أكبر ... أكمل القراءة »