الأربعاء , 13 ديسمبر 2017
آخر الموضوعات
الرئيسية » كتاب آخرون » دكتور مهندس محمد علي حسن » إرتقاء » وسيلة اتصال جديدة لأولئك الذين حُبسوا بداخل أجسادهم أو منازلهم

وسيلة اتصال جديدة لأولئك الذين حُبسوا بداخل أجسادهم أو منازلهم

بقلم د. محمد علي حسن

روبوتيتشيست ياباني اسمه كينتارو يوشيفوجي عمره 27 عاما، اخترع روبوت أسماه “أفاتار أوريهيمي” للقضاء على هذا النوع من العزلة عن طريق تسهيل الاتصالات بين هؤلاء البشر والمجتمع من حولهم وخلق نوع من التفاعل الاصطناعي مع الآخرين.

أوريهيمي هو روبوت صغير مصمم لربط أولئك الغير قادرين على الخروج من منازلهم أو المستشفيات المحجوزون فيها إلى مجتمعاتهم.

روبوت

فعلي سبيل المثال الأطفال الذين لا يستطيعون مغادرة المستشفى أو المنزل بسبب مرض بدني مثل نقص المناعة الشديد، يمكنهم مواصلة تعليمهم في المدراس عن طريق تواجد الروبوت أفاتار أوريهيمي بديلا عنهم في الفصل الدراسي، وهو متصل بهم لاسلكيا عن طريق تابلت ليعبر عنهم بشكل دائم.

ومن الجدير بالذكر أن كينتارو يوشيفوجي استوحى فكرة الروبوت أفاتار أوريهيمي من المعاناة التي مر بها شخصياً وهو طفل صغير حيث امتنع عن الذهاب للمدرسة الابتدائية لعدة سنوات بسبب الخوف والقلق.

عن الكاتب

dr.mahدكتور مهندس محمد سيد علي حسن

عالم مصري في اليابان متخصص في مجال هندسة الفضاء والنانو ‎

أستاذ مشارك في معهد كيوتو للتكنولوجيا

تخرج في كلية الهندسة جامعة أسيوط

لمتابعة حساب الفيسبوك للدكتور محمد اضغط هنا

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*