الأربعاء , 13 ديسمبر 2017
آخر الموضوعات
الرئيسية » داليويات » نفسية » رقائق نفسية » هل لأنك تنسى فأنت مصاب بألزهايمر كما هو شائع بين الناس؟

هل لأنك تنسى فأنت مصاب بألزهايمر كما هو شائع بين الناس؟

Alzheimerبقلم داليا رشوان

حين ينسى شخص شيئا وهو يتحدث مع الآخر يقول: “معذرة أصابني ألزهايمر”، ومع شيوع هذه الجملة أصبح في اعتقاد الناس أن أي شخص ينسى فنسيانه مع تقدم العمر هو من جراء مرض ألزهايمر. وأصبح التعامل مع المرض وكأنه ظاهرة طبيعية لكبر السن.

خطورة ذلك في رأيي أن رسوخ هذه الفكرة الخاطئة والتسليم بأن التدهور العقلي طبيعي جدا مع السن يجعلنا نستسلم له ولا نبحث عن أسباب ولا عن علاج ويصبح مجتمعنا مملوء بالعقول المعطلة بسبب أكذوبة صدقوها.

مرض ألزهايمر نوع واحد من الأمراض التي تصيب المخ. هناك أمراض كثيرة أخرى ولكن معظمها يمكن الوقاية منه بعد أن أثبت بحث جديد أن الإجهاد وقلة النوم في سن صغير تبدأ معها عملية تراكم بعض البروتينات في المخ والتي تؤدي بدورها إلى مرض ألزهايمر مع كبر السن إضافة إلى أمراض أخرى.

Sleep, Alzheimer’s link explained

أي أن اهتمامك بساعات النوم والحصول على قسط وافر من الراحة لمقاومة الإجهاد منذ سن الثلاثين فيما فوق يقيك من تدهور حالتك العقلية بدءا من الأربعين وهو ما يظهر سريعا في عدم قدرتك على التركيز والتفكير والتخطيط، ثم يتطور الأمر لأمراض تبدو أمراض شيخوخة ولكنها جاءت نتيجة إهمال الصحة العامة ليس أكثر.

أحد أسباب التدهور العقلي والإصابة بالخرف المبكر هو عدم إستخدام وظائف المخ المختلفة. عندما يستخدم الإنسان وظيفة من وظائف مخه فإن الدم يتدفق إليه، وتبدأ المناطق المسؤولة عن هذه الوظيفة في المخ بالعمل وتكبر وتتضخم بسبب تشعب التوصيلات العصبية بها وهو ما يدل على تقوية هذا الجزء من المخ.

ولكن إذا لم نستخدم هذه الوظيفة تتراجع وتضمر حتى تكون النتيجة العامة الظاهرة للجميع سطحية في التفكير وعدم القدرة على استخدام المنطق للحكم على الأمور حتى أبسطها، وكثرة النسيان وظهور أفكار سلبية واكتئاب وفقدان الحماس والحزن العام كنتيجة مباشرة لتعطل وظائف المخ التي تكبح جماح هذه الأفكار والمشاعر.

 معنى هذا الكلام أن مجرد المحافظة على النوم المريح وعدم الاستسلام للإجهاد والحرص على فترات ثابتة للراحة والحرص على تعلم شئ جديد وإعمال العقل والتركيز ومنطقة الأمور والحرص على إيجاد حل لكل صغيرة وكبيرة تحيط بالإنسان هو السلوك الذي يحفظ الإنسان من أمراض المخ التي قد يصاب بها عند كبر السن ليصل إلى عمر المائة وهو نشط ذهنيا وقادر على التفكير والتركيز دون أن يشكل عبء على من حوله.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*