الثلاثاء , 25 أبريل 2017
آخر الموضوعات
الرئيسية » داليويات » عائلية » منزلية » لنزرع جميعا ونحولها خضراء

لنزرع جميعا ونحولها خضراء

لفت نظري تجاهل المجتمع القاهري بشكل خاص لمسألة قد يراها البعض تافهة ولكن في رأيي أن لها أثرا كبيرا على الفرد وعلى المجتمع، ونحن في أشد الحاجة إليها، تلك هي زراعة النباتات والخضرة على مستوى الأفراد.

إنني حين أسير في شوارع القاهرة وأنظر إلى الشرفات أجدها جرداء، مع أنني شخصيا كلما انتقلت من منزل إلى آخر أول ما أهتم به المكان الذي سأضع فيه نباتاتي، لذا أردت أن أشرككم معي في فوائد هذه الهواية والمتعة التي أنعم الله علينا بها ربما وجد بعضكم فيها راحة لم تأت بباله من قبل.

زراعة النباتات هي أرخص طريقة لتزيين البيت والشارع والمناطق السكنية بأكملها ولنتصور منطقة عشوائية وضع الناس في شرفاتها أو نوافذها زرعا كيف يكون الشكل من الخارج، وكما قلت هو أداة رخيصة حيث أن الزرع يكبر ويتكاثر ويمكن من زرعة واحدة ملأ شرفة كبيرة مع الوقت. فلماذا لا يقوم بعض الأصدقاء من منطقة واحدة بتنفيذ هذا المشروع بأبسط صورة وجذب آخرين له بإغراء الإضافة الجمالية، ألن تصبح قاهرتنا أجمل؟

زراعة النباتات والخضرة هي طريقة فعالة في تنقية الهواء والإقلال من نسبة التلوث الهائلة التي تدخل بيوتنا كل يوم، طبعا مع وضعها خارج الأماكن المغلقة بالمنزل.

الإهتمام بالنباتات سواء بسقايتها أو رشها وتغذيتها ومراقبتها تكبر كل يوم، طريقة فعالة في مكافحة ضغوط الحياة ومحاولة الإسترخاء وبذل وتعزيز الطاقة الإيجابية، حيث أن هذه العمليات مع وجود عدد كبير من النباتات تسبب راحة ذهنية ونفسية منقطعة النظير لأن الإهتمام ينصب في عمل إيجابي سلس خالي من التوتر، كما أن النبات كائن ودود غير مؤذي وغير مكلف ولا يحتاج رعاية خاصة مما يجعله أقل عبءً من تربية الحيوانات الأليفة، وكم نحتاج في خضم الصراعات التي نواجهها إلى كائن ساكن ودود ومتجاوب وجميل يصاحبنا. التأثير النفسي يأتي أيضا من الحصول على نتائج سريعة للإهتمام، فالإحباطات من حولنا غالبيتها تأتي من عمل وجهد بلا نتائج، فإذا استيقظت في الصباح ووجدت نباتاتك تكبر تقل داخلك لاشعوريا ثورة الإحباط. وهناك سبب آخر يتعلق بالطول الموجي للون الأخضر الذي يريح العين ويمتص التوتر.

الإهتمام بالزرع يربي داخل الإنسان القدرة على العطاء وحب الآخر، وعلى الرغم من أن الإهتمام بالنظافة الذاتية وعمل الماسكات وكريمات الشعر يؤدي إلى المساعدة أيضا في التغلب على الضغوط اليومية ولكنه يعزز من حب الذات أما الإهتمام بالزرع فهو يوجه هذا الحب ناحية آخر.

الإهتمام بالزرع يزيد من قدرة الإنسان على التأمل الذي يحتاجه الإنسان لمراجعة حساباته مع نفسه ومع ربه، وفقد هذه القدرة يفقد الإنسان التوازن النفسي الذي يحتاجه للعمل والإنجاز والإبداع.

ملحوظة: حديثي عن القاهرة بشكل خاص لشدة التلوث ومعاناة سكانها “من جميع المستويات الاجتماعية” من أمراض لا حصر لها كنتيجة مباشرة لهذا التلوث ولكن القيام بهذا النشاط في أي مكان سيكون له أبعد الأثر عليه وعلى ساكنيه.

عن داليا رشوان

جميع الموضوعات تحت بند داليويات هي من إما من كتاباتي أو تحريري أو ترجمتي وبعد تطوير الموقع الذي أسسته عام 2006 وبعد 7 سنوات رأيت أنه لزاما علي أن أضع بعض المعلومات عن نفسي حتى يعلم الزائر من أين أتيت بالمعلومات التي كتبتها بالموقع وما هي المؤهلات التي تيسر لي ذلك خاصة أنني أنوي أن أستفيض في كتابة معلومات علمية ومشاهدات من خلال أحدث الأبحاث أكثر من ذي قبل وهدفي توعية الناس بشأن الكثير من الموضوعات اليومية التي يواجهونها وتصحيح معلومات خاطئة اكتسبوها من مصادر غير موثوق فيها...... للمزيد يمكن زيادة موقعي الشخصي: www.daliarashwan.com

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*