الأحد , 26 مارس 2017
آخر الموضوعات

زر الإبداع

buttonترجمة وتحرير داليا رشوان

شئ رائع أن يكون لديك زر تدير به إبداعك عند الطلب ولكن للأسف الإبداع خادع كلما سعيت وراءه كلما هرب منك، فهو ليس بالشئ الذي يمكن أن يأتي إليك بالإكراه ولكن يوجد طرق تستطيع أن تشجع بها نفسك على الإبداع.

هناك صعوبة للوصول إلى الإبداع وأنت مجهد أو تحت ضغط فوعاء الإبداع متواجد عندك في اللاشعور ويرتبط بالأنا العليا، وأنت لا تستطيع أن تصل إلى اللاشعور إلا وأنت في حالة الإسترخاء، لذا الكثير من الإبتكارات العظيمة اكتشفت في أثناء قيام المخترع بشئ آخر – يقضي عطلة على شاطئ البحر.

فوائد الإبداع

أن تصل إلى نواحي إبداعك فهذا يعني أنه بإمكانك تطوير حياتك بسبل عديدة، فهو يسمح لك:

1- إيجاد حلول جديدة لمشاكلك

2- رؤية الأشياء من منظور جديد

3- الحصول على متعة أكبر من الحياة

4- ابتكار أشياء جديدة

5- أن تكون لديك أفكار أصيلة

الجانب المبدع من عقلك

فص المخ الأيمن هو غالبا الأكثر إبداعا، أما الفص الأيسر فهو للأفكار المنطقية والرياضيات والحوار. يسمح لنا الفص الأيمن برؤية الأنماط والصور الكاملة ويساعدنا على الإبداع. معظمنا تربى على أن نفكر أن وظائف الفص الأيسر أكثر أهمية من تلك الخاصة بالفص الأيمن، بمعنى أن وظائف الفص الأيسر سائدة في مجتمعاتنا مما يجعلنا نعاني من صعوبات لنكون مبدعين.

الوضع الطبيعي هو أن يسود أحد فصي المخ على الآخر، لذا فإن الشخصيات المبدعة بطبيعتها يسود فيها الفص الأيمن، ولكن يمكنك زيادة ذكاءك وإبداعك بإعمال وظائف كلا الفصين على الرغم من أنه غالبا سيظل أحدهما سائد على الآخر.

الفص الأيسر يتحكم في الجانب الأيمن من الجسم والفص الأيمن يتحكم في الجانب الأيسر من جسمك، فحين تقوم بعمل أشياء بيدك اليسرى أو تقوم بعمل شئ مبدع مثل الرسم سيساعد ذلك على إعمال الفص الأيمن.

هناك تمرين يسمى المشي التبادلي سيساعدك أيضا أن تُعمِل كلا الفصين، هذا التمرين يحتاج منك أن تسير فتلمس بيدك اليمنى ركبتك اليسرى حين ترتفع ثم تلمس ركبتك اليمنى بيدك اليسرى. والفص الأيمن مثل أي شئ آخر، كلما أكثرت استخدامه كلما سهل استخدامه، لذا حاول أن تفعل شئ مبدع عدة مرات في الأسبوع.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*