الإثنين , 23 أكتوبر 2017
آخر الموضوعات
الرئيسية » أخبار » أسرة مسلمة طردت من رحلة طيران تطالب باعتذار من الشركة
أسرة مسلمة طردت من رحلة طيران تطالب باعتذار من الشركة

أسرة مسلمة طردت من رحلة طيران تطالب باعتذار من الشركة

كتبت صحيفة شيكاغو تريبيون تحت عنوان

“أسرة مسلمة طردت من رحلة طيران تطالب باعتذار من الشركة”

أسرة مسلمة من خمسة أفراد من ليبرتيفيل تريد اعتذارا من الخطوط الجوية المتحدة United Airlines بعد إنزال الأسرة في الشهر الماضي من على متن الطائرة في مطار أوهير الدولي بشيكاغو.

وجاءت الواقعة بع
د طلب الآباء حزام إضافي لمقعد الأطفال لابنتهم الصغرى وفقا لأحمد رحاب المدير التنفيذي لمجلس شيكاغو للعلاقات الأمريكية الإسلامية.

وقال رحاب أن الأسرة أُمرت بالخروج من الطائرة لأسباب أمنية. وقال رحاب عندما سأل الأب والأم مرارا من طاقم الطائرة عن سبب إنزالهم قيل لهم أن يخرجوا بشكل “سِلمي” وأن يعودوا إلى البوابة وانتظار مزيد من التعليمات.

وقالت يونايتد ايرلاينز في بيان لها أن الأسرة طُلب منها مغادرة رحلة SkyWest “بسبب مخاوف بشأن مقعد سلامة طفلتهم التي لم تمتثل لقواعد السلامة الفيدرالية.”

ولكن وفقا لرحاب، عندما حاول والدي الطفلة التحقق من مقعد الأطفال داخل المطار، قال أحد العاملين في شركة الطيران أن نظام الكمبيوتر معطل وطلب منهم إحضار المقعد الخاص بهم على متن الطائرة.

وقال رحاب في الوقت الذي استقرت فيه الأسرة في المقاعد بالجزء الخلفي من الطائرة، تأكدوا من أن ابنهما وابنتهما الكبيرة قد ربطوا الأحزمة وحاولوا تأمين ابنتهما الصغرى في المقعد الخاص بها.

وفقا لرحاب، عندما سأل الأب المضيفات إذا كان هناك حزام إضافي لمقعد الأطفال – كما تم الإعلان عنه على الموقع الإلكتروني للشركة –  قالت المضيفة أنها لا تعرف عنما يتحدث  عنه ومشت بعيدا.

وبعد لحظات جاءت مضيفة أخرى وقال للأبوين أنهما لا يستطيعا إحضار مقعد الأطفال وأخذوا منهم المقعد ثم  طلب الطيار من الأسرة مغادرة الطائرة.

قبل النزول، سألت الأم، التي ترتدي الحجاب الإسلامي، من الطيار إذا كان إنزال العائلة “قرار تمييزي.”

قال رحاب أن الوالدين غادرا الطائرة مع أطفالهما حتى لا يعاني أبناءهم المزيد من التخويف أو إزعاج الركاب الآخرين. وأضاف أنهم شعروا بالتمييز والإذلال.

وسجلت الأم على فيديو التفاعل مع طاقم الطائرة ونشرته على الفيسبوك، حيث تم مشاهدته أكثر من 2 مليون مرة ومشاركته أكثر من 38،000 مرات.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*